حديث و آيات

قرآن:
(وَمَن يَبْتَغِ غَيرَ الْاءِسْلامِ دِيناً فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنَ الخاسِرِينَ) . حديث

«و هركه دينى جز اسلام اختيار كند هرگز از او پذيرفته نخواهد شد و در آخرت از زيانديدگان خواهد بود» .
الكافي عن عليِّ بنِ أبي حمزَةَ عن أبي بصيرٍ، قال : سمعتُهُ يسألُ أبا عبدِاللّه ِ عليه السلام فقالَ له : جُعِلتُ فِداكَ أخبِرْني عنِ الدِّينِ الذي افتَرَضَ اللّه ُ عزّوجلّ عَلى العبادِ ما لا يَسَعُهُم جَهلُهُ ، ولا يُقبَلُ مِنهُم غيرُهُ ماهو ؟ فقالَ : شهادةُ أن لا إلهَ إلّا اللّه ُ ، وأنّ محمّداً رسولُ اللّه ِ صلى الله عليه و آله ، وإقامُ الصلاةِ ، وإيتاءُ الزكاةِ ، وحجُّ البيتِ مَنِ استَطاعَ إلَيهِ سبيلاً ، وصومُ شَهرِ رمضانَ . ثُمّ سَكَتَ قليلاً ثُمّ قالَ : والوَلايةُ ـ مَرّتَينِ ـ . حديث

الكافى ـ به نقل از على بن ابى حمزه ـ : شنيدم كه ابو بصير از امام صادق عليه السلام سؤال كرد :فدايت شوم ، مرا آگاه ساز از آن دينى كه خداوند عز و جل بر بندگانش واجب كرده است و وظيفه دارند آن را بشناسند و جز آن ، دين ديگرى از ايشان پذيرفته نيست، حضرت فرمود : گواهى دادن به يگانگى خداوند و پيامبرى محمّد صلى الله عليه و آله و گزاردن نماز و پرداخت زكات و حجّ خانه خدا براى افراد مستطيع و روزه ماه رمضان . در اين جا امام اندكى سكوت كرد وسپس دوبار فرمود : و ولايت.